الأحد، 19 يناير، 2014

شمس بدران وعصام العريان


لما شمس بدران زار موسكو قبل ايام قليلة من 5 يونيو 67.. السوفيت حذروه وقالوله اوعوا تدخلوا الحرب، قعد البيه كام يوم مبيسمعش من القادة السوفيت إلا التحذيرات والتخويف من خوض الحرب ضد اسرائيل.


في اليوم الأخير وقبل ما يركب الطيارة حد من السوفيت اللي بيودعوه شد على ايديه وقاله احنا معاكم والاتحاد السوفيتي ومصر اصدقاء.. كنوع يعني من التشجيع بعد الكلام القاسي اللي سمعه طول الزيارة.

المهم صاحبنا رجع مصر ومفيش في دماغه غير ان السوفيت معانا ومش هيسبونا ووصل الرسالة دي لعبدالناصر وعبدالحكيم عامر. وطبعا مفضحش جهل وغباء شمس بدران إلا تقرير السفير مراد غالب اللي وصل بعد النكسة ما حصلت والحكاية خلصت.

المهم انا كل اما افتكر كلام عصام العريان ربنا يفك سجنه لما السيسي عمل مهلة ال48 ساعة إن الانذار والمهلة مقصود بيهم المعارضة عشان تبطل تتظاهر وتحتج افتكر موقف شمس بدران, لأ الموضوع متجاوز سوء التقدير  إلى الدوجمائية, أو الغباء لما يبقى في أعلى فولت. والواحد يبقى منغلق في تفكيره لدرجة إنه ميشوفش الحقيقة واضحة زي الشمس قدام عينيه!

هناك تعليق واحد:

  1. تقولي يمين تقولي شمال
    ربنا لما بيريد شئ
    بيسخر كل شئ في الكون علشان يحصل
    وفي النهاية مابيحصلش الا اللي رايده ربنا

    ردحذف

اكتب