الثلاثاء، 17 مايو، 2011

ركام



أقف على نفس الأرضية التي أنطلق منها دائما
أرضية ربما اهتزت من تحت أقدامي قليلا إلا أني لا أملك أن أغيرها
هو عقلي الذي يختار, واختيار المرء جزء من عقله كما قال السيوطي
أقف لأجمع شتات النفس, فأجدني أترنح تحت وطأة ضربات لم أكن أتوقعها
لكم تمنيت  لو كنت بلا بعض تجاربي في الحياة
ربما كنت ساعتها سأكون قد خسرت بعض ما أكسبتني إياه التجارب
ولكني إيضا كنت لأكون أكثر أريحية مني الآن
أقف ويمر أمام عيني شريط من الذكريات
لا أجده إلا بعض من ركام أضفت إليه ركاما
هل حقا أن الركام الذي يعلوني الآن ليس إلا هامش فوق صفحة العمر؟؟!!!!
سرعان ما أنفضه لأبدأ من جديد!!!!!
ولماذا تصيبني الحيرة دائما كلما فكرت في مستقبلي؟!!!
لماذا أنا انا؟؟؟!!!!
ولماذا لا تأتي النهاية سريعا لأستريح؟!!!!!
هل ما زالت هناك علامات في الطريق؟
لم أمر بها بعد, علامات ستغير خارطتي للأبد!!!!
وهل حقا أنني مختلف عن الآخرين؟!!!
أم أن هذا وهم صنعه عقلي المريض ليوحي إلي أن طريقي صحيح؟!!!!!
أعود لنفس الأرضية التي أنطلق منها وأزعم أن لا فكاك منها
دع عنك لومك يا هذا وعد لقراءة كتاب الأستاذ هيكل (ملفات السويس)
ربما تنسيك القراءة في السياسة أحاديث النفس ووساوسها

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اكتب